Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/include/common.php on line 109

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228

Strict Standards: Non-static method XoopsLogger::instance() should not be called statically in /home/suezey/public_html/1/class/logger.php on line 228
- - - 25-11-2011-a
   

  
 

 

:
بواسطة suezeye في 2010/9/16 23:09:07 (1571 القراء)


بقلم أ. د . أسامة النحراوى أستاذ العيون بكلية الطب جامعة قناة السويس


فى فترة الشهور القليلة الماضية حدثت أحداث وحوارات كثيرة وجدل حول صحة الشعب المصرى والعلاج على نفقة الدولة الذى اسيئ استخدام قراراته. وعرضت حلقات تلفزيونية ونشرت مقالات فى الصحف تعرض الحديث عن الحالات التى تم علاجها على نفقة الدولة وتم عمل عمليات ليزيك لها. وكان الحديث عنها من معرض الإستنكار. ومفهوم طبعا أن هناك أولويات وأن ظروف البلد لا تكفى لعمل كل شيئ لكل الناس فى


جميع الأوقات. أنا شخصيا اتفق مع الجميع فى الرأى وفى أن هناك أولويات.

,ايضا من اللافت للنظر أن الموظفين ضعاف الإبصار الذين يأتون إلينا لمساعدتهم وتقوية إبصارهم لا توافق شركاتهم على رعايتهم وتعتبر إدارات الشركات أن هذا الأمر موضوع تجميلى بحت لا تتحمله ميزانيات الشركات.

بداية يجب توضيح الكثير من المفاهيم والمعانى التى غابت عن الكثيرين.

كما أن فشل القلب وفشل الكلى والكبد علاجه من أولى الأولويات إذا كانت الإمكانات محدوده، فإن العمى وضعف الإبصار أيضا كارثة كبرى ويأتى علاجها على رأس أولويات أى مجتمع يضع الخطط الصحية السنوية.

إن هناك الكثير من الملفات لجهات علمية دولية مثل منظمة الصحة العالمية تعتبر مرجعا هاما فى هذا الموضوع الذى نحن بصدده.

وبداية مرة أخرى نتفق جميعا على مقررات الإعلان العالمى لحقوق الإنسان الذى ورد فيه:

المادة 25: لكل شخص الحق في مستوى من المعيشة كاف للمحافظة على الصحة والرفاهية له ولأسرته، ويتضمن ذلك التغذية والملبس والمسكن والعناية الطبية وكذلك الخدمات الاجتماعية اللازمة، وله الحق في تأمين معيشته في حالات البطالة والمرض والعجز والترمل والشيخوخة وغير ذلك من فقدان وسائل العيش نتيجة لظروف خارجة عن إرادته.

ونتفق على أن هناك اولويات من وجهة نظر المجمتع والسياسيين والصحفيين والإعلاميين، ولكن من وجهة نظر المريض لضعف الإبصار أيضا أولوية وضرر كبير ، وعندما نعرف حجم الضرر اللإجتماعى الواقع على الكثيرين والكثيرات (الأمر يحتاج لاستطلاع رأى ضعاف الإبصار من الجنسين )

أضرار وخسائر وتكاليف ضعف الإبصار

إن إصلاح الإبصار ضرورة واحتياج انسانى أصيل. وإن ضعاف الإبصار يتعرضون لظلم إجتماعى وقانونى ورسمى كبير.

ومنظمة الصحة العالمية WORLD HEALTH ORGANIZATION تقرر أن الحق فى الإبصار 6/6 ليس ترفا وتجميلا بل حق أصيل شرعى دستوى للإنسان. وتعاونت مع الإتحاد الدولى لمنع العمى INTERNATIONAL ASSOCIATION FOR PREVENTION OF BLINDNESS لعمل المشروع الدولى الكبير الذى أسموه VISION 2020 أى الإبصار 20 على 20 أى 6 على 6 سنة 2020. ومضمونه اكتشاف وعلاج جميع حالات ضعف الإبصار وترتيبها طبقا لأكثرها انتشارا وعلاجها طبقا لخطط فى كل بلاد الدنيا، وجعل عام 2020 حدا نهائيا ليصبح غالب الناس إبصارهم 20 على 20.

وجدير بالذكر أن السيدة سوزان مبارك ترعى وتدعم بجودها هذا المشروع (إبصار 20/20).

ولقد أوضحت الأبحاث المنشورة من المؤسستين السابقتين أن اكثر الأسباب انتشارا لضعف الإبصار: 1. أخطاء انكسار الضوء داخل العين (قصر وطول النظر والأستيجاتيزم التى تعالج بالنظارات أو العدسات اللاصقة أو الليزيك وزرع العدسات) 2. المياة البيضاء (الكتاركتا)، ويلى ذلك فى الترتيب 3. المياة الزرقاء (الجلوكوما) ثم 4. تحلل الماقولة الشيخوخى. هذه الأسباب الأربعة مجتمعة تمثل 75% من جميع أسباب ضعف الإبصار الواردة فى كتب طب وجراحات العيون.

إن ضعف الإبصار إعاقة بصرية، درجاتها العاليه لا تقل فى حجمها عن الإعاقة الحركية . وإن النظارة = العصا والعكاز

ويتلخص الظلم الذى يتعرض له أصحاب ضعف الإبصار فى: التشريد من الوظائف- الوضع الإجتماعى والحياة الزوجية- الهوايات والرياضات- المهن و الحرف والصناعات - الفشل فى الدراسة وعدم متابعة المدرس بسبب ضعف الإبصار- كثير من العاملين فى الحرف اليدوية فشلوا فى التعليم بسبب مشاكل بصرية

إن علم اقتصاديات الصحة يقرر أن ضعف الإبصار يكلف كثيرا (متوسط ثمن النظارات لا يقل عن 10000 عشرة الاف جنيها) فى حياته (نظارة كل سنتين لمدة 60 سنة من العمر ومتوسط سعر النظارة 300 جنيها). وأن التدخلات التصحيحية جذرية وتتكلف أقل من هذا المبلغ. وانتاجية ضعاف الإبصارتقل كثيرا عن نظرائهم، وأن من الإستثمار فى الصحة أن تقوم المجتمعات بمساعدة هؤلاء وتصحيح نظرهم بكل الطرق.

لو حسبنا ما يتكلفه لبس النظارات فى المتوسط لا يقل عن عشرة الاف جنيها مصريا فى العمر المتوسط.

الأضرار العامة والتأثير على المستقبل:

يتسبب ضعف النظر فى الفشل فى التعليم، وعدم القبول فى الوظائف فى الشركات الخاصة والكبرى حيث يتم قبلها الكشف الطبى وكشف النظر ، وعدم القبول فى الكليات الحربية والفنية العسكرية وكلية الشرطة والطيران. كذلك يحرمون من القدرة على القيادة واستخراج الرخصة.

الأضرار النفسية :

يصاب ضعاف الإبصار بالام نفسية وانطواء وهروب من المجتمع بسبب ضعف الإبصار وعدم القدرة على مسايرة الاخرين فى النظر.

الأضرار الإجتماعية :

كثير من الناس وبالذات الانسات والسيدات فى المجتمعات التى لا تتقبل لبس النظارات الطبية مثل البدو فى الصحارى الممتدة الشرقية والغربية وسيناء، وفى الصعيد الواسع المترامى الأطراف وكذلك فى الريف الفسيح والقرى العديدة على ضفاف النيل، لا يوافقن على لبس النظارات الطبية ويفضلن البقاء هكذا. يتخبطن ويصطدمن فى الأشياء ، حتى لا يقال عنهن أم شوافات ، أوأم أربع عيون، أو أم نظارة. بل إن كثيرات من النساء يتعرضن للإهانة والظلم والقهر من الأزواج بسبب ضعف الإبصار. بل الأمر أبشع من ذلك حيث حدثت حالات طلاق لانسات فى الشهر الأول من الزواج بعض الرياضات وبعض الحرف والمهن لا يناسبها لبس النظارات الطبية مثل كرة القدم والسلة والتنس، مثل السباحون واللغواصون، والعاملون فى المعمار والبناء والتشييد،

لبس العدسات اللاصقة:

له شروط منها الرغبة فيها وخلو العين من الحساسية والعيش والعمل فى بيئة نقية. ولها الكثير من المشاكل مثل القرحة والسحابة التى قد تؤدى الى ضعف الإبصار.

انواع الليزيك:

العادى – التفصيلى باستخدام بصمة العين والموجه الامامية- الليزيك بالفيمتو ليزر (زويل)

وإن الأمر ليس بالمسميات فمثلا قصر النظر درجات وتأثير كل درجة يختلف عن الدرجة الأخرى. مثلا سالب واحد غير سالب عشرة. فربما يجوز إعتبار أن مساعدة الشخص ذو السالب واحد ترفا لأنه يستطيع أن يعيش حتى بدون النظارة. ولا يستطيع ان يقود السيارة ليلا مثلا.

لكن الشخص ذو السالب عشرة درجات قصر النظر حالته أصعب كثيرا, ويعتبر فى الطب حالة مرضية وتسمى

pathological myopia- high myopia- progressive myopia- malignant myopia

وليس فقط حاله بصرية مثل الشخص الأول. وجميع أطباء العيون وطلاب الطب يعرفون ذلك. فهذا الشخص لا يستطيع ان يعيش مطلقا بدون النظارة. وحتى بالنظارة يكون عنده محدودية وضيق فى مساحة واتساع مجال الإبصار

limited field due to the sepcatcle scotoma.

وفى المقابل أمراض العين التى لا يختلف عليها اثنان فى أنها تحتاج عملية وعلاج على نفقة الدولة.وعلاج علي حساب الشركات ( جعل التصحيح علاجا اساسيا وليس تجميليا ) مثلا المياة البيضاء وسحابة القرنية. لأن أيضا شدتها تكون درجات. والدرجات البسيطة منها لا تؤثر على الإبصار كثيرا. ومعدل تزايدها ليس له قاعدة. وقد تمكث مع الإنسان سنوات العمر كله بدون تزايد. وقد تتزايد سريعا. وكثيرون من المرضى الذين لديهم سحابات خفيفة لا تحتاج الى عمليات جراحية. ولكن على الأوراق والمستوى الرسمى، قد يتم عمل العملية وسط قبول من الجميع. مطلوب أمانة من مقدمى الخدمة الأطباء. ومطلوب وعى من المريض والمجتمع.

---

د.اسامه النحراوى

استاذ طب وجراحة العيون

طب قناة السويس

 
اسم المستخدم :

كلمة المرور :


فقدان كلمة المرور ؟

إشترك الآن
1 متواجد (1 في )

عضو: 0
زائر: 1

المزيد
Design by :